وقف فلسطين يطلق ملتقى المتطوعين الأول في اسطنبول

photo_2021-10-11 12.32.11

أطلقت وقف فلسطين مساء أمس الأحد فعاليات ملتقى المتطوعين الأول في بلدية اوسكودار في الطرف الآسيوي من مدينة اسطنبول بحضور عدد من المتطوعين ومستشار رئيس البلدية ولفيف من الشخصيات الاعتبارية.

ورحب أ. زكي عرعراوي، رئيس وولي وقف فلسطين بالحضور في كلمته مؤكدًا على دور الوقف في تنفيذ المشاريع التنموية والإغاثية لأهل فلسطين، ونوه إلى أن فلسطين قضية الأمة المركزية ولم تكن يومًا شأنًا يخص الفلسطينيين وحدهم، وثمّن في ختام كلمته جهود المتطوعات اللاتي أبدين استعدادهن لدعم مشاريع الوقف وإيصال مشاريعه للمجتمع التركي بكافة أطيافه.

رئيس وولي وقف فلسطين أ. زكي عرعراوي

ومن جانبه تحدث ضيف الملتقى الباحث البروفيسور رمضان كايان عن دور الأمة التركية في نصرة القضية الفلسطينية، مستعرضًا تاريخ الدولة العثمانية في حماية المقدسات ودعم المشاريع المستدامة على أرض الرباط.

الباحث والمفكر بروفيسور رمضان كايان

كما أثنى مستشار مسئول البلدية السيد أسات كالاي على اهتمام وقف فلسطين بالتواصل مع المتطوعات في منطقة اوسكودار المعروفة بدعمها للشعب الفلسطيني، وأكد على جاهزية بلديته للتعاون في كل الأنشطة والفعاليات التي يعتزم الوقف تنفيذها.

السيد أسات كالاي، مستشار رئيس بلدية أسكودار

هذا وتنوعت فقرات الملتقى، الذي قدمه د. مؤمن شابط ممثل وقف فلسطين في أنقرة ورئيس قسم المتطوعين، لتشمل كلمة تعريفية بتاريخ ونشأة الوقف قدمها د. إبراهيم عرعراوي، وكلمة لمنسقة فريق المتطوعات سعادات چالمبا، وكلمة عن تجربة وقف فلسطين وأثر المشاريع المنفذة والمشاريع الجارية على القطاعات المستهدفة ألقاها عضو مجلس إدارة الوقف د. محمد العزامي.

وفي إشارة رمزية لفلسطين وتراثها وثقافتها، تم توزيع دبوس المسجد الأقصى على الحضور مع الفلافل الفلسطيني والشاي بالنعناع في فترة الاستراحة.

هذا وشارك في حضور فعاليات الملتقى السيد عبد البشير جايلان، رئيس المجتمع المدني والعلاقات العامة في حزب العدالة والتنمية، وأشاد بالتنظيم وفقرات الملتقى المتنوعة.

وفي الجلسة الثانية تم فتح المجال أمام المتطوعات من خلال عرض هيكلية تشكيل اللجان والأدوار المقترحة لها وفتح باب العضوية في اللجان والتفاعل معها ضمن ورشة مبادرات وبرامج تطوعية نفذها فريق المتطوعين.

وازدان اللقاء بفقرة إنشادية للمنشد العالمي محمد أبو راتب تفاعل معها الحضور بشكل لافت، كما وتم عرض مقاطع مرئية لأهم مشاريع الوقف، وعلى رأسها مشروع وقف شجرة الزيتون، ومشروع معرض الأقصى المتنقل بالإضافة لمشاريع وقف فلسطين المنفذة خلال العام الحالي.

المنشد العالمي محمد أبو راتب

وفي الختام تم فتح الباب لأسئلة الحضور واستفساراتهم، كما تم توزيع جوائز تقديرية ودروع تكريم على رؤساء اللجان والمتطوعات.

arالعربية