مشروع سقيا الماء

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ” أفضل الصدقة سقي الماء”
ولأن قطرة الماء قد تساوي حياة كان هذا المشروع لأجل إخوانكم المحاصرين في قطاع غزة..

تعيش فلسطين المحتلة وقطاع غزة ظروف قاسية لنقص المياه وعدم توفرها بجودة نتيجة ممارسات الاحتلال والتضييق على مصادر المياه الخاصة بالشعب الفلسطيني
وتقدر كمية المياه الجوفية حوالي 65 مليون متر مكعب سنويًا، وبالمقارنة مع كثافة السكان العالية في قطاع غزة فإن هذه الكمية من المياه لا تكفي حاجيات السكان.
كذلك سيطر الاحتلال على معظم مصادر المياه في قطاع غزة، وكذلك تناقص كمية الأمطار في قطاع غزة الأمر الذي أدى إلى تناقص منسوب المياه الجوفية الأمر الذي أدى إلى تفاقم أزمة المياه في قطاع غزة.

إن الظروف الاقتصادية الصعبة التي يعاني منها أهل القطاع، التي حرمت الجديد منهم من الحصول على المياه بسبب عدم قدرتهم على امتلاك الخزانات، ما أدى تفاقم أزمة المياه في قطاع غزة أزمة الوقود المتجددة التي أدت إلى تعطيل الأجهزة الخاصة بضخ المياه الى الخزانات مما زاد معاناة الغزيين.

فكرة المشروع:

وإيمانًا من وقف فلسطين بأن المياه حق من أبسط حقوق الإنسان فقد كان مشروع إنشاء محطة تحلية مياه في غزة ومشروع نقل و توصيل المياه الصالحة للشرب
للمحتاجين والفقراء ومن الممكن أن يسهم المشروع في مساعدة عدد من الأسر الفقيرة في مدينة غزة على توفير مصدر المياه والتغلب على المشاكل والأمراض التي تنتج عن تلوث المياه.

 

أهداف المشروع

  • توفير المياه النقية لبعض فقراء أحياء مخيمات غزة
  • تقليل نسبة الإصابة بالأمراض الناتجة عن ملوحة المياه وتلوثها مثل مرض الكلى
  • مساعدة الأطفال والنساء والأيتام وجعلهم ينعمون بمياه نقية
  • تحسين الظروف المعيشية والتخفيف من معاناة سكان القطاع  

 

اسم المشروعتوزيع المياه على الفقراء مجانًا
تصنيف المشروعصحي – إغاثي
جهة التنفيذوقف فلسطين
مكان التنفيذقطاع غزة
فترة التنفيذدائم
هدف المشروعتوفير المياه لفقراء مخيمات قطاع غزة مجانًا
الفئة المستهدفةأسر الأيتام والفقراء والمحتاجين
ميزانية المشروع21,160$

مراحل تنفيذ المشروع:

سيتم القيام بالإجراءات التالية لتنفيذ المشروع

  • استئجار سيارة نقل مياه مع السائق وعامل ملحق

  • أخذ مناقصة من عدة شركات لتوريد المياه بشكل رمزي علي مدار العام

  • حصر اسماء المستفيدين على مدار العام

  • تحديد جدول لنقل المياه على مدار الشهر بحيث يشمل الجميع

مبررات تنفيذ المشروع:

  • الزيادة الملموسة في عدد المرضى الذين يعانون من الأمراض الناتجة عن التلوث المائي
  • الحروب المتكررة على قطاع غزة وسيطرة الاحتلال على مصادر المياه الفلسطينية
    تدمير البنية التحتية والأسلاك الكهربائية وامتناع وصول الماء إلى الناس
  • تلوث الماء وزيادة تلوث مياه الآبار في قطاع غزة
    الحصار الظالم المفروض على قطاع غزة الذي أدى إلى انهيار كل شيء تقريبًا
  • أزمة الكهرباء المزمنة في قطاع غزة التي أثرت بشكل كبير على وصول المياه لسكان القطاع
  • الحالة الاقتصادية الصعبة لغالبية العائلات الفلسطينية التي أدت إلى زيادة في عدد العائلات التي تعيش تحت خط الفقر

عدد العائلات المسجلة للاستفادة من المشروع

0
عائلة

منشورات لها علاقة

arالعربية